Careers / Success Stories / القيادة النسائية بالقدوة

القيادة النسائية بالقدوة

يتحدى نجاح البرنامج الرؤى حول مجالات الدراسة للمرأة في المملكة العربية السعودية.


دكتورة عقيلة سريرات، مديرة، جامعة عفت الأهلية، المملكة العربية السعودية

في عام 2004، اعتمدت جامعة عفت منهج Cisco Networking Academy الدراسي لتوسيع خيارات التوظيف أمام النساء ومساعدتهن في التقدم والارتقاء بالمسار الوظيفي. تحت قيادة الدكتورة عقيلة سريرات، أصبح البرنامج أرضية تدريب للجيل التالي من القيادات النسائية في المملكة العربية السعودية.

مهارات تكنولوجيا المعلومات وتشكيل المسار الوظيفي للنساء

إن البطالة مشكلة خطيرة في المملكة العربية السعودية، خاصة بين النساء الحاملات لدرجات علمية جامعية. ويقدر بنحو 30% من النساء السعوديات اللاتي يبحثن عن وظائف لا ينجحن في العثور على عمل، و78% من هؤلاء النساء يحملن شهادات جامعية. فوظائف النساء النموذجية العمل مدرسة، أو ممرضة، أو سكرتيرة، والعديد من أماكن العمل لا تسمح باختلاط الرجال والنساء معًا في محل العمل.

توسع شهادة Cisco بشكل كبير نطاق المسارات الوظيفية الممكنة لمحترفي تقنية المعلومات التي يتطلبها سوق العمل في عدد من القطاعات، وللشركات الخاصة والمؤسسات العامة. وبالتالي فالنساء الحاصلات على شهادة معترف بها دوليًا يأتين في المقدمة وتعطيهن أماكن العمل النسائية الأولوية

تعلمُ مهارات تكنولوجيا المعلومات يغير حياة الناس

إن جامعة عفت ـ وهي مؤسسة نسائية خاصة غير ربحية رائدة في مجال التعليم العالي بالمملكة العربية السعودية ـ أصبحت أول أكاديمية نسائية في المملكة العربية السعودية.

تحت قيادة الدكتورة عقيلة، نجح برنامج Cisco Networking Academy في التوسع إلى 5 جامعات نسائية بل وجامعتين للرجال في المملكة العربية السعودية. في البداية، ترددت جامعات الرجال في قبول هذا البرنامج خوفًا من كون المنهج الدراسي للنساء قد يكون أقل حزمًا أو تحديًا ولا يناسب الرجال. لكن عندما تقابل قادة الجامعة الرجالية مع الدكتورة عقيلة، استطاعت أن تقنعهم وتؤثر عليهم بفضل معرفتها وتحمسها. واكتشفوا أنه لا فارق بين منهج Cisco الدراسي والشهادات فهما يعنيان شيئًا واحدًا، بغض النظر عن مكان تقديمهما أو نوعية المتلقي لهما.

يصف ذلك هاشم شهوان ـ مدير Cisco Networking Academy في المملكة العربية السعودية واليمن ولبنان ـ قائلا: "إن دكتورة عقيلة شعلة نشاط دائم في المنطقة. فتراها في كل مكان، ويعرفها الجميع." وفي عام 2009، حازت الدكتورة لقب "أفضل معلمة إقليمية لـ Cisco في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومنطقة باكستان". فهي توفر الترجمات وتأكيد جودة الترجمات لـ Cisco Networking Academy.

النجاح يزيد الفرص للنساء والرجال

وتخبرنا دكتورة عقيلة أن معظم الطلاب الذين أكملوا دورات Networking Academy نجحوا في العثور على وظيفة، إما في دعم تكنولوجيا المعلومات، أو كمعلمين ومدربين، أو يسعون إلى تحصيل درجات علمية أعلى. فقد التحقت خريجات CCNA بقسم دعم تكنولوجيا المعلومات بجامعة عفت قبل العثور على وظيفة في أحد بنوك المملكة العربية السعودية.

إن نجاح هذا البرنامج جاء للرد على وجهات النظر القائلة إنه لا ينبغي تعليم النساء إلا نوع الدراسة الذي يناسب طبيعة المرأة. فقد أصبحت جامعة عفت أول جامعة نسائية تقدم شهادة هندسية، بالشراكة مع جامعة ديوك، وهناك جامعات أخرى تتابع تقديم طبقة أخرى من التخصصات الكبرى للنساء. تقول دكتورة عقيلة: "من سبع سنوات مضت، كان هذا مستحيلاً. فلم يكن الآباء يقبلون هذا."

صارت طالباتي اليوم يتمتعن بالمبادرة، ويتطوعن وينظمن البرامج، ويتصلن بالشركات النسائية للحصول على فرص عمل حتى قبل التخرج." وقد التحقت طالبة حديثة التخرج بمنظمة التعاون الإسلامي وفازت بجائزة عن برامجها في وسائل الإعلام الاجتماعية. وهي الآن محللة وسائط اجتماعية. "صارت النساء قادرات على المساهمة الإيجابية في المجتمع".